فيروس كورونا المستجد COVID-19 كل ما تريد معرفته عنه

فيروس كورونا المستجد COVID-19 كل ما تريد معرفته عنه

المعلومات الواردة في هذا المقال عن COVID-19 هي معلومات رسمية مجمعة من في مكان واحد لتوفير الاحاطة الكاملة بغيروس كورونا وجميع المعلومات الموجودة به من مصدر واحد فقط و هو منظمة الصحة العالمية , ويسمح لأي شخص نسخها و اعادة نشرها دون ذكر للمصدر بشرط عدم تعديل الوارد بها كي لا تتسبب في ضرر لأي شخص بتمرير معلومة خاطئة .

المحتوى

ما هو فيروس كورونا ؟

فصيلة Coronavirus فيروسات كورونا كبيرة من الفيروسات التي يمكنها ان تصيب الانسان بحالات عدوى الجهاز التنفسي التي قد تكون منخفضة الوطء و في هيئة اعراض نزلات البرد الشائعة و قد تتفاقم حدتها لتكون مثل  متلازمة الشرق الأوسط التنفسية و  و مرض السارس الخطير  ( المتزلازمة التنفسية الحادة)  و في حالات نادرة ثبت إمكانية اصابتها للحيوانات و بالأخص مع فيروس كورونا المُكتشف مؤخراً مرض فيروس كورونا كوفيد-19 او COVID-19 .

ما هو مرض كوفيد-19 COVID-19 ؟

مرض كوفيد-19 COVID-19 هو مرض فيروسي يسببه فصيلة من فيروسات كورونا المُكتشفة في آواخر عام 2019  , و الذي رصد لأول مرة في شهر ديسمبر 2019  سوق للحيوانات البرية في مدينة ووهان عاصمة مقاطعة هوبي و أكبر مدينة فيها والأكثر تكدسا بالمواطنين في وسط الصين(ويكيبيديا) , و لم يرصد المرض من ثيبها وقد أعلن الصين عن تفشيه بها في يناير 2020 .

معلومات حول فيروس كورونا
معلومات حول فيروس كورونا

ما هي أعراض مرض كوفيد-19؟

قد تختلف الاعراض وتتباين بين الاشخاص لكن الأعراض الأكثر شيوعاً لمرض COVID-19  هي الحمى التي رصدت عند الغالبية العظمى من المرضى  و أيضا  الإرهاق و الكحة الجافة . و قد يصاحب ذلك آلام بالعضلات ، و احتقان و رشح الانف من العلمات الشائعة أيضا  ’ كما ان آلام الحلق و الزور تكثر لدي عدد كبير من مصابي الكرورنا ، و في بعض الاحيان يظهر عرض الاسهال أيضا .و كل تلك الاعراض لا تظهر بشكل مفاجيء بل تكون تدريجية  و في أحيان كثيرة يصاب الناس بفيروس كورونا دون أي أعراض و دون ان يشعروا  و يتكفل جهاز المناعة بالقضاء عليه دون أي تدخل طبي و تكون المشكلة هنا هو  انهم قد ينقلوا المرض لغيرهم دون ان يشعروا .و قد سجلت حالات تعافي بنسبة 80% دون أي تدخل طبي او رعاية صحية , كما ان الاحصائيات اوضحت ان نسبة الاصابة الحادة تكون 1:6 أي ان من بين كل 6 أشخاص مصابين يشتد حدة المرض على شخص واحد فقط بعدوى كوفيد-19 حيث يعاني من صعوبة التنفس , و بشكل عام تزداد حدة المرض و يمثل خطورة على كبار السن و الأشخاص الذين يعانوا من أمراض مزمنة مثل ارتفاع ضغط الدم أو القلب أو  السكر ، أو  بأمراض وخيمة في الجهاز التنفسي .  و قد سجلت الاحصائيات  وفاة نحو 2% من الأشخاص الذين أُصيبوا بفيروس كورونا المستجد . و لهذا تكون النصائح دائما للأشخاص الذين يعانون من الحمى والسعال وصعوبة التنفس بتوخي الحذر و في حالة الشعور بأي تطور في حالتهم الصحية العادية ان يطلبوا على الفور الرعاية الطبية.

و فيما يلي أكثر اعراض الاصابة بفيروس كورونا شيوعا

  • الرشح
  • ألم الحلق
  • السعال
  • الحمى
  • صعوبة التنفس (في الحالات الوخيمة)
اعراض مرض كورونا

اعراض مرض كورونا

هل يمكن للفيروس المسبب لمرض كوفيد-19 أن ينتقل عبر الهواء؟

لم يثبت تى الأن ان فصيلة فيروسات كورونا  تنتقل عن طريق الهواء بل ينتقل فقط عن طريق ملامسة القُطيرات التنفسية أو من خلال وسائل انتقال أخرى سوف نذكرها لاحقا , لكن ليس الهواء من ضمن تلك الوسائل .

كيف ينتشر مرض كوفيد-19؟

تنتشر عدوى مرض كوفيد-19 عن طريق الأشخاص الآخرين المصابين بالفيروس من خلال الافرازات الجسدية المختلفة. فتنتج العدوى  شخص إلى شخص عن طريق القُطيرات الصغيرة التي قد تخرج من الأنف أو الفم عندما يسعل الشخص المصاب بمرض كوفيد-19 أو يعطس أو يبصق أو اي طريقة ينتج عنها خروج سوائل من جسده , فتسقط تلك الاخراجات على الأسطح المحيطة بالشخص و عندما يتعامل معها آخرين و تجد طريقها إلى ان يتشربها جسد احد ما فيصاب الأشخاص الآخرون بمرض كوفيد-19 عند ملامستهم لتلك الأسطح ثم لمس عينيهم أو أنفهم أو فمهم او من خلال استنشاق الهواء او الافرازات التي تخرج من الشخص المصاب بفيروس كوفيد 19 مع سعاله أو زفيره ,  لذلك تكون أول خطوات الوقاية هي ترك مسافة بين أي شخص تظهر عليه الأعراض لا تقل عن  متر واحد (3 أقدام) .

هل يمكن أن يصاب المرء بالمرض عن طريق شخص عديم الأعراض؟

لا و نعم !!  , سبق و ان اوضحنا طرق انتقال فيروس كورونا من قبل , وتتضاءل احتمالات الإصابة بمرض كوفيد-19 عن طريق أشخاص غير مصابين بالمرض بشكل مباشر . فالاصابة قد تحدث من أشخاص لا يبدوا عليهم علامات المرض و لا تظهر عليهم الأعراض بشكل واضح  و هذا يختلف عن مسمى (غير مصابين بالمرض ) فهم مصابين لكن أعراضهم لا تبدوا للعيان , كما ان فيروس كورونا يمكن ان ينتقل من اشخاص غير مصابين بالمرض لكن بشكل غير مباشر فقد يلامس أشخاص غير مرضى أسطح تحمل افرازات شخص مريض بالكورونا و يلامسوا بعدها اسطح أخرى يتعامل معها اشخاص آخرين فبهذا يكونوا ساهموا في نقل المرض لأشخاص أصحاء و هم نفسهم أصحاء إذا قامو ا بغسل ايديهم جيدا لكنهم بشكل غير مباشر نقلوا فيروس كورونا  عن طريق ملامسة الاسطح دون حذر .

تعريف بفايروس كورونا
تعريف بفايروس كورونا

هل يمكن أن أصاب بمرض كوفيد-19 عن طريق براز شخص مصاب بالمرض؟

على الرغم من ان البراز يعد من الافرازات الجسدبة إلا ان مخاطر انتقال مرض كوفيد-19 عن طريق براز الشخص المصاب محدودة. وفي حين تم رصد  الفيروس في البراز في بعض الحالات، إلا ان انتشار Coronavirus  عبر هذا المسار لا يشكل إحدى الطرق الرئيسية للتفشي . وماذالت منظمة الصحة العالمية تدرس طرق انتشار مرض كوفيد-19 , و لذلك النصيحة الهامة هي المحافظة على تنظيف اليدين بانتظام بعد استخدام دورة المياه وقبل تناول الطعام .

كيف تغلبت الصين على فيروس كورونا 

في الوقت الذي تعاني فيه بقية دول العالم من تفشي فيروس كورونا ، أعلنت الصين خلوها و عدم تسجيلها لأي حالات جديدة في خلال عدة أيام و أيضا عدم تسجيل أي حالات وفاه بسببه و ذلك بفضل التكنولوجيا المتطورة وهي الآن فيها تحتفل بالسيطرة عليه والحد من انتشاره ، تاركة العالم يعاني من في مستنقع من الوباء بدأ عندها أول مرة ,  لكن كيف استطاعت الصين الانصار عليه  ؟! وهل يجب اتباع خطواتها بكل ما تحمله من “سلبيات” جانبية ؟ دعونا في الفيديو التالي نتعرف أكثر على هذا

كيف يمكنني حماية نفسي ومنع انتشار المرض؟

تدابير الحماية للجميع

تابع بشكل مستمر آخر مستجدات مرض كوفيد-19 التي توفرها منظمة الصحة العالمية  و التي تصدرها المنظمة الطبية الرسمية في بلدك. فقد رصد المرض بشكل رسمي في عدد كبير من الدول وقد تفشى بشكل كبير في بعضها في حين  استطاعت الصين تحجيمه و السيطرة عليه  وفي بعض البلدان الأخرى في إبطاء وتيرة انتشاره  .

 يمكنك خفض احتمالية إصابتك بمرض كوفيد-19 أو من انتشاره باتخاذ بعض الإجراءات البسيطة :

  • طهر يديك بشكل منتظم و دوري بمحلول كحولي مطهر او  بالماء الجاري  والصابون.
    • لماذا؟ لقتل أي فيروسات سواء فيروس كورونا أو غيره التي قد تكون على يديك.
  • احتفظ بمسافة لا تقل عن متر واحد (3 أقدام) بينك وبين أي شخص يسعل أو يعطساو تشك في ظهور الأعراض عليه .
    • لماذا؟ عندما يسعل أو يعطس، تتناثر من أنفه أو فمه سوائل من جسده قد تحتوي على الفيروس. فإذا كنت شديد الاقتراب منه يمكن أن تتنفس هذه السوائل أو تلامس جسدك فتنقلها انت لشخص آخر ، بما في ذلك الفيروس المسبب لمرض كوفيد-19 إذا كان الشخص مصاباً به.
  • تجنب لمس عينيك وأنفك وفمك.
    • لماذا؟ عندما تلمس يدك أي اسطح أو داوات يمكنها أن تلتقط الفيروسات. وإذا تلوثت يدك فهي قد تنقل الفيروس إلى العينين أو الأنف أو الفم. ويمكن للفيروس أن يدخل الجسم عن طريق هذه المنافذ ويصيبك بالمرض.
  • تأكد من اتّباعك أنت والمحيطين بك لممارسات النظافة التنفسية الجيدة. ويعني ذلك أن تغطي فمك وأنفك بكوعك المثني أو بمنديل ورقي عند السعال أو العطس، ثم التخلص من المنديل المستعمل على الفور.
    • لماذا؟ إن السوائل  الخارجة منك قد تحمل المرض في حين انك لا تشعر بأي اعراض وغالبا وقتها سوف يختفي الفيروس  من لديك دون ان تشعر  لكنك سوف تنقله لأشخاص آخرين قد لا يملكوا القوة المناعية التي لديك فيصابوا منك ب. وباتّباع ممارسات النظافة التنفسية الجيدة تحمي الأشخاص من حولك من الفيروسات مثل فيروسات البرد والأنفلونزا وكوفيد-19.
  • إلزم المنزل إذا شعرت بالحمى أو السعال أو صعوبة التنفس، حاول الحصول على الرعاية الطبية واتصل بمقدم الرعاية قبل التوجه إليه. واتّبع توجيهات السلطات الصحية المحلية في بلدك .
    • لماذا؟ سوف توفر لك السلطة المختصة جميع المعلومات اللازمة و تعطيك الخيار الانسبك لك و لمن حولك . واتصالك المسبق بمقدم الرعاية الصحية سيسمح له بتوجيهك سريعاً إلى المكان المخصص للرعاية الصحية المناسبة . وسيسهم ذلك في حمايتك ومنع انتشار الفيروسات وسائر أنواع العدوى.
  • اطلع باستمرار على آخر تطورات مرض كوفيد-19. ونفذ تعليمات بلدك او السلطة الطبية لديك بشكل جدي و تعامل معها بشكل إلزامي تعاوني للوقاية من مرض كوفيد-19.
    • لماذا؟ يوجد لدي للسلطات الوطنية والمحلية أحدث المعلومات عما إذا كان مرض كوفيد-19 مستشري في منطقتك. فهم الأقدر على توفير المعلومات الجديدة بشأن الإجراءات التي يمكن أن يتخذها الأشخاص في بلدك لحماية أنفسهم.
  • تابع دائما أخبار بؤر تفشي عدوى كوفيد-19 (اماكن انتشار مرض كوفيد-19 على نطاق واسع). وتجنب السفر إلى هذه الأماكن قدر الإمكان، خصوصا إذا كنت مسنّاً أو مصابًا بالسكر أو بأحد أمراض القلب أو الأمراض الصدرية .
    • لماذا؟ لأن هناك احتمال أكبر أن تصاب بعدوى مرض كوفيد-19 في إحدى هذه المناطق و إذا كنت مريض احد تلك الامراض فالخطر عليك كبير .

طرق الحماية للأشخاص الذي زاروا أو يزورون مناطق موبوءة بفيروس كوفيد-19

  • اتّبع التوجيهات  السابق ذكرها  (تدابير الحماية للجميع)
  • إذا بدأت تشعر بأي أعراض مشابهة لما ذكرناه سابقا حتى لو بدرجة قليلةكالصداع والحمى المنخفضة الدرجة (37.3 درجة مئوية أو أكثر) ورشح خفيف في الأنف، تجنب التعامل مع الآخرين حتى تبدأ في التحسن .وإذا اضطررت للتعامل مع اشخاص آخرين لقضاء احتياجاتك او شراء متطلباتك ، فارتد الكمامة لتجنب نقل العدوى إلى أشخاص آخرين.
    • لماذا؟ لحماية الآخرين من انتقال المرض إليهم فقد ففي حين انك قد تكون سعيد الحظ و يكتفي الفيروس بأعراض خفيفة لديك فقط يفتك بمريض آخر ينتقل له الفيروس عن طريقك .
  • وإذاعانيت من الحمى والسعال أو صعوبة التنفس، فاطلب المشورة الطبية على الفور، فقد تكون مصاباً بعدوى الجهاز التنفسي أو أي مرض آخر أعراضه تشبه أعراض فيروس كوفيد-19 , واتصل قبل الذهاب إلى مقدم الرعاية وأخبره إن كنت قد سافرت أو خالطت أي مسافرين مؤخراً .
    • لماذا؟ إن اتصالك المسبق بمقدم الرعاية سيسمح له بتوجيهك سريعاً إلى مرفق الرعاية الصحية المناسب. وسيساعد ذلك أيضاً على منع أي انتشار محتمل للفيروس المسبب لمرض كوفيد-19 وغيره من الفيروسات.

ما هي احتمالات إصابتي بمرض كوفيد-19

طبقا للمكان الذي تتواجد فيه يتحدد الخطر  هل عدوى كوفيد-19 منتشرة في هذا المكان أم لا

تضعف الاصابة لدي الغالبية العظمى من الأشخاص في معظم الأماكن بعدوى مرض كوفيد-19 ضعيفا. ومع ذلك، هناك بعض الخطر في بعض المناطق في العالم  التي ينتشر فيها المرض حاليا. ويكون خطر الإصابة بعدوى مرض كوفيد-19 أعلى لدى الأشخاص الذين يعيشون في هذه المناطق أو يزورونها. وتتخذ الحكومات الصحية حاليا إجراءات صارمة كلما كُشف عن حالة جديدة بعدوى كوفيد-19. لذا، تأكّد من التزامك بأي قيود تُفرض على الترحال او التواجد في تجمعات كبيرة. فالتعاون مع الجهات المعنية بمكافحة الأمراض من شأنه أن يحدّ من خطر الإصابة بمرض كوفيد-19 وانتشاره.

ويمكن احتواء انتشار مرض كوفيد-19 مثلما فعلت الصين الصين وفي دول أخرى. ولكن، لسوء الحظ، يمكن أن  يتفشى من جديد . لذا، قبل الذهاب إلى أي دولة يجب مراجعة مناطق تفشي فيروس كورونا أولا . وتنشر يوميا أحدث المعلومات عن وضع عدوى كوفيد-19 في العالم. ويمكنك الاطلاع عليها من خلال الرابط التالي الخاص بمنظمة الصحة العالمية : https://www.who.int/emergencies/diseases/novel-coronavirus-2019/situation-reports/

هل ينبغي أن أشعر بالقلق من الإصابة بمرض كوفيد-19؟

إن الأعراض تصاحب الاصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) خفيفة بشكل عام،  بالأخص عند الأطفال والشباب. ومع ذلك، فإنه يمكن أن يكون خطيرا في بعض الحالات ،فالدراسات تؤكد ان شخص واحد من كل 5 أشخاص أصيبوا بالفيروس يحتاج إلى تلقّي الرعاية في المستشفى. لذا،  فيجب توخي الحذر و عمل كل الاحتياطات اللازمة التي تحول دون تفشي مرض كوفيد-19  لسلامة الاشخاص و من حولهم في المجتمع .

 قد يستثمر القلق بشكل أفضل بتحويله إلى إجراءات لحماية أنفسنا  و من حولنا ومجتمعاتنا المحيطة . وعلى رأس هذه الإجراءات غسل اليدين بشكل منتظم ومتأني واتّباع تعليمات منظمة الصحة العالمية في العطس و الكحة و التخلص من المناديل الورقية , كما يجب الاطلاع على تعليماتك دولتك بهذا الخصوص والتقيّد بها، بما في ذلك القيود التي قد تُفرض على السفر والتنقل والتجمعات. ويمكنك الحصول على مزيد من المعلومات عن كيفية حماية نفسك من خلال الرابط التالي:

  https://www.who.int/emergencies/diseases/novel-coronavirus-2019/advice-for-public.

من هم الأشخاص المعرضون لخطر الإصابة بمرض وخيم؟

على الرغم من ان المرض جديد ومازلنا نتعرف على تأثيره إلا انه يتضح جليا حتى الآن أن كبار السن والأشخاص المصابين بحالات طبية موجودة مسبقاً  يصابون بمرض بشكل حاد أكثر من غيرهم.

هل المضادات الحيوية فعّالة في الوقاية من مرض كوفيد-2019 أو علاجه؟

لا.نهائيا , المضادت الحيوية للجراثيم و لا تقضي المضادات الحيوية على الفيروسات، . وبما أن مرض كوفيد-19 سببه فيروس، فإن المضادات الحيوية لا  تتفاعل معه نهائيا . و من الخطأ  استعمال المضادات الحيوية كوسيلة للوقاية من مرض كوفيد-19 أو علاجه. ولا ينبغي استعمال المضادات الحيوية إلا وقث تعليمات طبيب معالج لأن ذلك قد يسبب كارثة طبية ليست موضوع حديثنا الآن .

هل توجد أي أدوية أو علاجات يمكنها الوقاية من مرض كوفيد-19 أو علاجه؟

فد يظهر بشكل عشوائي تأثير إيجابي لبعض العقارات على أعراض كوفيد-19 أو تخففها،  لكن ليست هناك بيّنة على وجود أدوية حالياً من شأنها الوقاية من هذا المرض أو علاجه. ولا توصي منظمة الصحة العالمية بالعلاج المنزلي بواسطة أي أدوية ، بما في ذلك المضادات الحيوية، سواء على سبيل الوقاية من مرض كوفيد-19 أو معالجته. كما  أن هناك عدة تجارب سريرية جارية تتضمن أدوية غربية وتقليدية معاً.  لكن إلى الأن لم تأتي أي نتائج من النتائج السريرية.

هل هناك لقاح أو دواء أو علاج لمرض كوفيد-2019؟

لا يوجد لقاح ولا دواء مضاد للفيروسات للوقاية من مرض كوفيد-2019 أو علاجه حتى الآن . ومع ذلك يعدهاما جدا ان يتلقى المصابين الرعاية الطبية لتخفيف الأعراض. وينبغي إدخال الأشخاص المصابين بالمرض بشكل حاد إلى المستشفيات. ويتعافى معظم المرضى بفضل الرعاية الطبية المناسبة لهم .

و حاليا يتم تجريب بعض اللقاحات المحتملة والأدوية الخاصة  له تحديدا ,  ويجري اختبارها عن طريق التجارب السريرية. وتقوم منظمة الصحة العالمية بالعمل على تطوير لقاحات وأدوية للوقاية من مرض كوفيد-19 وعلاجه .

انتشرت مؤخر عدة أسماء لأدوية يدعي مجهولين أنها تعالج و تقضي على فيروس كوفيد 19  مثل عقار بلاكونيل – على سبيل المثال لا الحصر – إلا ان كل هذه الإدعاءات كاذبة و لا اساس لها من الصحة .

هل مرض كوفيد-19 هو نفسه مرض سارس؟

لا. هم فقط يعودان لنفس الفصيل الفيروسي لمجموعة فيروسات كورونا  و هناك ارتباط جيني بين الفيروس المسبب لمرض كوفيد-19 والفيروس المسبب للمتلازمة التنفسية الحادة الشديدة (سارس)، ولكنهما مختلفان. مرض السارس أكثر شراسة من مرض كوفيد-19 ولكنه أقل عدوى منه بكثير. ولم يشهد أي بلد في العالم تفشي السارس منذ عام 2003 .

هل ينبغي أن أضع كمامة لحماية نفسي؟

فقط إذا ظهرت عليك أعراض مرض كوفيد-19 (خاصة السعال) عليك أن تضع الكمامة أو إذا كنت تقدم الرعاية لشخص يُحتمل أنه مصاب بهذا الـمرض. ولا يمكنك استعمال الكمامة إلا مرة واحدة . أما غير ذلك  إذا لم تكن مريضا أو إذا لم تكن تقوم برعاية شخص مريض، فستكون قد استهلكت كمامة دون داع. ونظرا للنقص الكمامات بشكل عالمي ، فإن منظمة الصحة العالمية تحث الناس على التحلي بالترشيد في استخدامها.

طريقة وضع الكمامة واستخدامها ونزعها والتخلص منها

1-  تذكر أن استعمال الكمامة من امفترض أن يقتصر على العاملين الصحيين ومقدمي الرعاية والأشخاص المصابين بأعراض تنفسية مثل الحمى والسعال.

2-  قبل لمس الكمامة، نظف يديك بمطهر كحولي أو بغسلهما بالماء والصابون.

3- أمسك الكمامة وتأكد من أنها غير ممزقة أو مثقوبة.

4- حدد الطرف العلوي من الكمامة (موضع الشريط المعدني).

5- تأكد من وجود الجانب الملون من الكمامة إلى الخارج .

6- ضع الكمامة على وجهك. اضغط على الشريط المعدني أو الطرف المقوى للكمامة ليتخذ شكل أنفك.

7- اسحب الجزء السفلي من الكمامة لتغطي فمك وذقنك.

8- بعد الاستخدام، اخلع الكمامة بنزع الشريط المطاطي من خلف الأذنين مبعداً الكمامة  عن وجهك وملابسك لتجنب ملامسة أجزاء الكمامة التي يحتمل أن تكون ملوثة.

9- تخلص من الكمامة المستعملة على الفور برميها في صندوق نفايات مغلق.

10-  نظف يديك بعد ملامسة الكمامة أو رميها بتعقيمها بمطهر كحولي، أو بغسلهما بالماء والصابون .

طريقة لبس الكمامة
طريقة لبس الكمامة

كيف أعزل نفسي في حالة الاصابة

التعليمات التالية ستساعدك في عمل إجراءات الحجر الذاتي المنزلي بطريقة آمنة وفعالة، لذا  يرجى اتباع قواعد الحجر الذاتي  في المنزل كجزء من مسؤوليتك وواجبك لحماية نفسك وعائلتك وأصدقائك  و ذلك في حالة ان عدم توافر حجز صحي بدولتك لأي سبب او  في حالة توجيهك من قبل الجهة المختصة بالقيام بذلك .​

كيف تقوم بعزل نفسك؟
  • يجب ألا تغادر منزلك .
  • اختر غرفة منعزلة عن باقي الأسرة، ويفضل أن تكون مع حمام داخلي ، وقم بتهويتها بانتظام وبالطرق المناسبة.
  • استخدم هاتفك إذا كنت بحاجة إلى التواصل مع أي شخص آخر في المنزل.
  • لا تخالط مع بقية الأسرة في المنزل.
  • امتنع عن استقبال الزوار في البيت .
  • اطلب من  أفراد عائلتك القيام بالمهام نيابة عنك مثل شراء الطعام أو الدواء.
  • يجب السماح لشخص واحد فقط من أفراد الأسرة بخدمتك، ويتوجب على الشخص الذي يقوم بالاعتناء بك ارتداء قناعاً للوجه وقفازات بلاستيكية كلما دخل إلى غرفتك، ومن ثم التخلص منها بعد الاستخدام وغسل يديه على الفور بعد مغادرة غرفتك، ويجب المحافظة على مسافة متر واحد على الأقل بينك وبين مقدم الرعاية في جميع الأوقات.​
كيف تحمي نفسك والآخرين من العدوى؟
  • ​قم دائما بغسل يديك بالماء والصابون بشكل متكرر  ولمدة 20 ثانية على الأقل، أو استخدام معقم لليدين يحتوي على نسبة 60٪ على الأقل من ا​لكحول في حالة عدم توفر الماء والصابون.
    • ​​من المهم أن تغسل يديك بشكل جيد دائمًا:
      • بعد السعال أو العطس
      • قبل وأثناء وبعد إعداد الطعام
      • قبل الأكل
      • ​​​بعد الذهاب إلى الحمام
  •  على أفراد عائلتك غسل أيديهم  بشكل دوري وتجنب لمس الوجه أو الفم أو الأنف.
  • غطي فمك بمنديل أثناء العطس او الكحة  وتخلص منه على الفور ورميه في سلة مهملات مغطاة بكيس بلاستيكي، وثم اغسل يديك فورًا، وإذا لم يكن متوافرا منديلاً  قم بالسعال أو العطس في كوعك المثني امام وجهك .
  • اجعل لك أدوات منزلية منفصلة مثل الأطباق أو أكواب الشرب أو أواني الأكل أو منظف الأسنان أو الملابس أو الوسائد أو مفارش السرير أو المناشف  و لا تشاركها مع أفراد عائلتك ، وقم بغسل هذه الأدوات جيدًا بالماء الدافئ والصابون بعد الاستخدام.
  • قم بتطهير الأسطح والأغراض المستخدمة مرة واحدة على الأقل في اليوم، بما في ذلك مقابض الأبواب والمراحيض والطاولات وأجهزة التحكم عن بعد والهواتف المحمولة وجميع الأسطح والأغراض الأخرى كثيرة الاستخدام، ويجب استعمال القفازات ذات الاستخدام الواحد عند التنظيف، وبمجرد الانتهاء من التنظيف تخلص من القفازات واغسل يديك جيدًا.
  • تأكد من تنظيف ملابسك بشكل منفصل عن ملابس الآخرين في المنزل.​
استعمال المرحاض​
  • لا تشارك ادوات الخاصة بالحمام مثل المناشف و أغراض النظافة مع افراد عائلتك واستخدم مناشف خاصة بك، سواء كنت تستخدمها للتجفيف بعد الاستحمام أو لتجفيف وجهك ويديك.
  • نظف الحمام جيدا بعد كل استخدام بوسائل التعقيم المتوافرة لديك إذا كان الحمام مشتركا بينك و بين افراد اسرتك.​
تناول الطعام في المنزل​
  • تجنب إعداد الطعام للآخرين، ودع شخصًا آخر في المنزل يقوم بطهي طعامك لتجنب دخول المطبخ.
  • تناول طعامك في غرفتك وتجنب الأكل أو الشرب مع بقية أفراد المنزل.
  • قم بغسل أطباقك بشكل منفصل عن الأطباق الأخرى في المنزل.
  • تأكد من تناول طعام صحي يقوي جهاز المناعة لديك.
  • تأكد من شرب كمية كافية من الماء (8-12 كوب يوميًا).​
معلومات إضافية مفيدة
  • تأكد من توفر الإمدادات الكافية من الأدوية في المنزل ​إذا كنت تعاني من مرض مزمن وتحتاج إلى دواء منتظم
  • تجنب أي اتصال مباشر مع الأطفال و استخدم طرق بسيطة لشرح الوضع لهم
  • تأكد من وجود سلة المهملات محكمة الغلق في غرفتك، وضع كيسًا بلاستيكيًا فيها وتأكد من غلق الكيس بإحكام قبل رميه بشكل دوري.
  • تأكد من الحصول على قسط كاف من النوم والراحة.
  • تجنب الاتصال بأي حيوان أليف في المنزل، خاصة إذا كان هناك أشخاص آخرون على اتصال به أيضًا.​
الأغراض التي يجب أن تكون متوفرة
  1. أقنعة الوجه. لا تستخدم القناع أكثر من مرة، وقم برمي القناع في سلة المهملات واغسل يديك جيدًا بعد استخدامه.
  2. قفازات بلاستيكية. لا تستخدم القفازات أكثر من مرة، وارم القفازات في سلة المهملات واغسل يديك جيدًا بعد استخدامها
  3. ميزان حرارة
  4. مسحات كحولية
  5. أدوية خافضة للحرارة مثل بانادول
  6. صابون لليد
  7. معقم لليدين ويجب أن يحتوي على نسبة 60٪ من الكحول على الأقل
  8. مواد التنظيف المنزلية بما في ذلك أدوية تنظيف المرحاض والمطبخ
  9. مناديل ورقية
  10. مناديل كحولية
  11. صناديق قمامة مغلقة​
فيديو توضيحي عن عملية العزل المنزلي

كم تستغرق فترة حضانة مرض كوفيد-19؟

 وتتراوح معظم تقديرات فترة حضانة مرض كوفيد-19 ما بين يوم واحد و14 يوماً، وعادة ما تستمر خمسة أيام.  و قد يستجد جديد على هذه التقديرات كلما توفر المزيد من البيانات.

هل يمكن أن تنتقل عدوى مرض كوفيد-19 إلى البشر من مصدر حيواني؟

فيروسات كورونا هي فصيلة من الفيروسات الشائعة بين الخفافيش والحيوانات.و في حالات نادرة يحدث العدوي من الحيوانات للبشر و هم بدورهم ينقلونها بعد ذلك إلى الآخرين. ومن أشهر الأمثلة على ذلك فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الالتهاب الرئوي الحاد (سارس) الذي ارتبط بقطط الزباد وفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية الذي انتقل طريق الإبل. و حتى الآن لم  تصبد لدي منظمة الصحة العالمية المصادر الحيوانية المحتملة لمرض كوفيد-19 .

ومن نحاية الحماية ، تجنب التلامس المباشر مع الحيوانات أو الأسطح الملامسة للحيوانات عندما تزور أسواق الحيوانات الحية مثلاً، . واتبع تعليمات السلامة الغذائية الجيدة في جميع الأوقات عند التعامل مع اللحوم النيئة والحليب الخام وأعضاء الحيوانات , وتجنب تناول المنتجات الحيوانية النيئة أو غير المطبوخة جيداً .

هل يمكن أن أُصاب بمرض كوفيد-19 عن طريق حيواني الأليف؟

تم تسجيل حالة إصابة كلب أليف بفيروس كورونا المسبب لمرض كوفيد-19 في هونغ كونغ، لكن لا يوجد حتى اليوم دليل علمي على انتقال مرض كوفيد-19 من أي حيوان أليف. فمرض كوفيد-19 ينتشر بشكل رئيسي عن طريق الرذاذ المتطاير الذي يفرزه الشخص المصاب بالعدوى عندما يسعل أو يعطس أو يتكلم. ولحماية نفسك من العدوىر.

كم من الوقت يظل الفيروس حياً على الأسطح؟

على الرغم من وجود تصريحات بأرقام كثيرة و ادعاءات بشأن مدة حياة الفيروس على الاسطح إلا ان منظمة الصحة العالمية نفسها أفادت بأنه لا يُعرف على وجه اليقين فترة استمرار الفيروس المسبب لمرض كوفيد-19 حياً على الأسطح، ولكنها – منظمة الصحة العالمية – رجحت أنه  باقي فصيلة فيروسات كورونا. وتشير الدراسات إلى أن فيروسات كورونا تظل حية على الأسطح لبضع ساعات أو لعدة أيام بحسب الظروف المناخية و نوع الاسطح .

هل من الآمن تلقي الطرود من المناطق التي أبلغت عن حالات إصابة بمرض كوفيد-19؟

نعم. إن احتمالات حمل السلع  للفيروس عن طريق شخص مصاب بالعدوى هي احتمالات ضئيلة ، كما أن خطر الإصابة بمرض كوفيد-19 عن طريق طرد ، هو خطر ضعيف جدا .

هل هناك أمور ينبغي أن أتجنبها؟

الأمور التالية غير فعّالة مع مرض كوفيد-19 بل قد تكون ضارة و تعرضك لمخاطر اكبر :

  • التدخين
  • استخدام كمامات متعددة
  • تعاطي المضادات الحيوية

في جميع الأحوال، إذا كنت تعاني من الحمى والسعال وصعوبة التنفس، أطلب الرعاية الطبية مبكراً من أجل الحد من مخاطر الإصابة بعدوى أشد وطأة، وتأكد من إطلاع مقدم الرعاية الصحية على أي أماكن سافرت إليها في الآونة الأخيرة.

أرقام تليفونات الطواريء للإبلاغ في حالة الاصابة بفيروس كورونا (لبعض الدول)

السعودية937
مصر105
الكويت22531092
قطر16000
البحرين17246769
الامارات11111800
الأردن111

 رجاء : كن إيجابيا و علق برقم تليفون الطواريء لدولتك ان لم يكن موجودا بالقائمة أو برقم تليفون الطواريء الدول التي تعرفها  , فقد تنقذ شخصا بتعليقك هذا .

معلومات خاطئة حول فيروس كورونا المستجد

 

الجو الحار الرطب يقضي على فيروس مرض كوفيد-19 

معلومة خاطئة فمن خلال البيّنات التي جمعت حتى الآن  يمكن انتقال فيروس مرض كوفيد-19 في ‏جميع  المناطق  متباية الطقس ، بما فيها المناطق ذات الطقس الحار والرطب. وكيفما كان ‏المناخ، اتخذ التدابير الوقائية إذا كنت تعيش في منطقة أُبلغ فيها عن حالات ‏عدوى بكوفيد-19 أو تنوي السفر إليها.

مجففات الأيدي تقضي على فيروس كورونا المستجد خلال 30 ثانية

كلا، مجففات الأيدي ليس فعالة في القضاء على فيروس كورونا المستجد.  وبعد تنظيف اليدين يجب تجفيفهما تماماً بمحارم ورقية أو بمجففات الهواء الساخن , فقط لتجفيف يديك و ليس لفاعليتها بأي شكل في القضاء على فيروس كورونا

يمكن إعادة استخدام الكمامات من فئة N95؟ أو يمكن تعقيمها بواسطة معقم اليدين

كلا، لا يصح إعادة استعمال كمامات الوجه، بما فيها الكمامات الطبية المسطحة أو الكمامات من فئة N95 . إذا كنت تخالط شخصاً مصاباً بفيروس كورونا أو بعدوى تنفسية أخرى، فإن مقدمة الكمامة تعتبر ملوثة بالفعل. ينبغي إزالة الكمامة دون لمسها من الأمام والتخلص منها على النحو السليم. وبعد نزع الكمامة، ينبغي غسل اليدين بمطهر كحولي أو غسلهما بالماء والصابون.

تقضي مصابيح التعقيم بالأشعة فوق البنفسجية على فيروس كورونا  

لا بل قد تكون ضارة لأن هذه الأشعة يمكن أن قد تسبب حساسية للجلد عند استخدامها دون استشارة طبيب للحالات الطبية الأخرى التي تتطلبها و ليس من ضمنها مرض كوفيد-19 , لذلك لا يجب استخدام مصابيح الأشعة فوق البنفسجية لتعقيم اليدين أو أي أجزاء أخرى من الجلد  .

 رش الجسم بالكحول أو الكلور يقضي على فيروس كورونا 

كلا، رش الجسم بالكحول أو الكلور لن يقضي على الفيروسات التي دخلت جسمك بالفعل. بل قد يكون ضاراً بالملابس أو الأغشية المخاطية (كالعينين والفم). مع ذلك، فإن الكحول والكلور كليهما قد يكون مفيداً لتعقيم الأسطح ولكن ينبغي استخدامهما وفقاً للتوصيات التي سبق وأوضحناها .

أدوية المضادة للالتهاب الرئوي تقي من فيروس كورونا 

لا. لا توفر  أي حماية ضد فيروس كورونا  و مثل اللقاحات المضادة للالتهاب الرئوي، مثل لقاح المكورات الرئوية ولقاح المستدمية النزلية من النمط “ب”، الوقاية  تمثل خطا طبيا كبيرا عند استخدامها دون توجيه طبي مسبق و ذلك لأن هذا الفيروس جديد ومختلف، ويحتاج إلى لقاح خاص به. ويعمل الباحثون على تطوير لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد-2019، وتدعم منظمة الصحة العالمية هذه الجهود , و لكن ورغم أن هذه الأدوية غير فعَّالة ضد فيروس كورونا المستجد-2019، يُوصى بشدة بالحصول على التطعيم ضد الأمراض التنفسية لحماية صحتكم وذلك تحت اشراف طبي .

غسل الأنف بمحلول ملحي يقي من بفيروس كورونا 

لا. لا توجد أي بيّنة على أن غسل الأنف بانتظام بمحلول ملحي يقي من العدوى بفيروس كورونا المستجد. ,ولكن توجد حالات محدودة  تثبت ان غسل الأنف بانتظام بمحلول ملحي يساعد في الشفاء من الزكام بسرعة أكبر. ومع ذلك، لم يثبت أن غسل الأنف بانتظام يقي من الأمراض التنفسية بأي شكل من الأشكال

الثوم يحمي من فيروس كورونا ؟

للأسف غير صحيح يعد الثوم طعامًا صحيًا، ويتميز باحتوائه على بعض الخصائص المضادة للميكروبات. ومع ذلك، لا توجد أي بيّنة من الوضع الحالي تثبت أن تناول الثوم يقي من العدوى بفيروس كورونا المستجد.

زيت السمسم على البشرة يحمي من فيروس كورونا 

لا. لا يوجد أي صلة بين زيت السمسم  و بين المواد القاتلة للفيروسات . هناك بعض المطهرات الكيميائية التي تقتل فيروس كورونا المستجد-2019 على الأسطح. وتشمل مطهرات تحتوي على مُبَيّضات/كلور، وغيرها من المذيبات، والإيْثَانُول بتركيز 75%، وحمض البيرُوكْسِي آسِتِيك، والكلُورُوفُورْم , إلا أن تأثيرها على الفيروس ضعيف أو منعدم إذا وُضِعَت على البشرة أو أسفل الأنف مباشرة. بل من الخطر وضع هذه المواد الكيميائية على البشرة.

فيروس كورونا يصيب كبار السن فقط .

 جميع الأعمار يمكن ان تصاب بفيروس كورونا المستجد-2019. وإن كان كبار السن والأشخاص المصابين بحالات مرضية سابقة الوجود (مثل الرَبْو، وداء السُكَّريّ، وأمراض القلب) هم الأكثر عُرضة للإصابة بمرض وخيم في حال العدوى بالفيروس  , وتنصح منظمة الصحة العالمية الأشخاص من جميع الأعمار باتباع الخطوات اللازمة لحماية أنفسهم من الفيروس، مثل غسل اليدين جيدًا والنظافة التنفسية الجيدة.

المضادات الحيوية تحمي من فيروس كورونا 

لا، لا تقضي المضادات الحيوية على الفيروسات، بل تقضي على الجراثيم فقط. , ويعد فيروس كورونا المستجد-2019 من الفيروسات، لذلك يجب عدم استخدام المضادات الحيوية في الوقاية منه أو علاجه , ومع ذلك، إذا تم إدخالك إلى المستشفى بسبب فيروس كورونا المستجد-2019، فقد تحصل على المضادات الحيوية لاحتمالية إصابتك بعدوى جرثومية مصاحبة.

هناك أدوية غير رسمية للوقاية و العلاج 

حتى اليوم ، لا يوجد أي دواء محدد مُوصى به للوقاية من فيروس كورونا المستجد-2019 أو علاجه. , ومع ذلك، يجب أن يحصل المصابون بالفيروس على الرعاية المناسبة لتخفيف الأعراض وعلاجها، كما يجب أن يحصل المصابون بمرض حاد على الرعاية الطبية المناسبة. ولا تزال بعض العلاجات تخضع للاستقصاء، وسيجري اختبارها من خلال تجارب سريرية. وتتعاون منظمة الصحة العالمية مع مجموعة من الشركاء على تسريع وتيرة جهود البحث والتطوير.

hu_admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: