كيفية علاج انتفاخ البطن بالغذاء بدون آثار جانبية

مما لاشك فيه أننا جميعا نتمنى معرفة كيفية التخلص من انتفاخ البطن سريعا، حتى نجنب أنفسنا المواقف المحرجة.

إن  الآلام الناتجة عن انحباس الغازات في البطن تعد من المشاكل الشائعة جدا وتؤثر على بعض الناس في مرحلة ما، وقد تصاحب  الآخرين بشكل يومي. وللتعرف على طبيعة هذه المشكلة فيجب أن نعلم أن الغاز هو ينتج عن المواد الغذائية التي يتم تقسيمها وهضمها في الجسم، وغالبا ما يؤدي هذا الغاز إلى التجشؤ، وانتفاخ البطن.  ووجود الغاز هو بالعادة ليس أمرا يدعو للقلق، ولكنه يمكن أن يكون مؤشرا على المشاكل الصحية في الأمعاء عند بعض الحالات.

الأطعمة الواجب تناولها لعلاج انتفاخ البطن

الزبادي

يعرف عن الزبادي احتوائه على نوع من  البكتيريا النافعة للأمعاء وتدعى البروبيوتيك، وهي تساعد على تنظيم عملية الهضم، والحفاظ على الصحة العامة للجهاز الهضمي. وإذا تعذر إدراج الزبادي في النظام الغذاء اليومي، يمكن تناول المكملات التي تحتوي على البروبيوتيك.

الفاصوليا السوداء والكينوا

علاج الانتفاخ
حبوب الكينوا

الفاصوليا هي نوع من البقوليات, ولها عدة أنواع ولكن ينصح بتناول الفاصوليا السوداء بدلا من الخضراء لأنها أسهل في الهضم وبالتالي لا تسبب انتفاخات في البطن. في المقابل تحتوي الفاصوليا الخضراء على العديد من الفيتامينات والكربوهيدرات ونسبة عالية من البروتين الصحي, ولكنها تحتوي على نوع من السكريات التي  تتخمر  في القولون بواسطة بكتيريا الأمعاء دون أن تتعرض للهضم, مما يؤدي إلى حدوث انتفاخ البطن.

لذلك عند تناول الفاصوليا الخضراء أو السوداء يجب أن يتم نقعها في الماء قبل طهيها حتى تستطيع الأمعاء هضمها.

كما يمكن استبدال الفاصوليا باللحوم والكينوا.

العدس الأصفر

ينصح بتناول العدس الأصفر بدلا من العدس البني بالرغم من أن كلاهما من البقوليات. إلا أن العدس الأصفر يحتوي على نسبة ألياف أقل وخفيف على المعدة, لذلك يسبب انتفاخ أقل من العدس البني. ولمحبي تناول العدس, يفضل أن يقوموا بنقع العدس في الماء قبل طهيه لتقليل نسبة الإصابة بالانتفاخ.

ويعرف عن العدس بشكل عام أنه يحتوي على نسبة عالية من البروتين والألياف والكربوهيدرات الصحية، وكذلك المعادن مثل الحديد والنحاس والمنجنيز.

الماء

إن شرب الماء بعد الأكل لا يسبب مشاكل هضمية كما يعتقد البعض, ولكنه يساعد المعدة على هضم الطعام بشكل جيد خاصة عندما يتم شرب الماء على فترات وليس دفعة واحدة. وبهذا يعتبر الماء بديلا مدهشا وآمنا عن المشروبات الغازية التي تتسبب في الإصابة بالانتفاخ البطن, حيث تحتوي على كميات عالية من غاز ثاني أكسيد الكربون الذي ينحصر بعضه في الجهاز الهضمي ويؤدي إلى تشنجات في المعدة.

وهناك بدائل أخرى مثل الشاي والقهوة, وينصح بتناولهما بعد الأكل بساعتين, ومشروب الزنجبيل المغلي الذي يفضل تناوله بعد الأكل بساعة لأفضل نتيجة.

الشوفان والحنطة السوداء

علاج انتفاخ البطن
الحنطة السوداء لعلاج الانتفاخ

بسبب أن هناك العديد من الأشخاص الذين يتضررون من تناول القمح لأنه يحتوي على نسبة عالية من بروتين الجلوتين, فإن الشوفان هو الخيار الأمثل لهم نتيجة لخلوه من الجلوتين, وبالتالي لن يتسبب الشوفان في حدوث أي انتفاخ في البطن. وبالمثل, يمكن تناول الحنطة السوداء (القمح الروسي) والكينوا ودقيق جوز الهند ودقيق اللوز.

ومن هنا يتضح عزيزي القارئ, أن البدائل الغذائية متعددة ومتاحة من أجل الحفاظ على صحتك وصحة عائلتك والحصول على حياة أفضل. لأن هذه البدائل من شأنها أن تصلح ما قد يفسده الاختيارات الغذائية الخاطئة الغير مناسبة لطبيعة كل شخص على حدة, لذلك وجب عليك معرفة ما يتناسب مع حالتك الصحية بمعاونة الطبيب المختص حتى تبقى في مأمن بعيدا عن أي مشكلة صحية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: