قاوم آلام التهاب الأعصاب المزمن بالأطعمة الغذائية

يعتبر التهاب الأعصاب من المشاكل التي تؤثر سلبيا على صحة جهازك العصبي. والحفاظ على صحة الجهاز العصبي هو أمرا حيويا من أجل حماية جميع وظائف الجسم وتجنب العديد من المشكلات الصحية المحتملة.

إن التهاب الأعصاب قد ينتج عن عدم حصولك على كمية كافية من العناصر الغذائية اللازمة لصحة الجهاز العصبي، فتبدأ بالشعور بالخدر، وتشنجات عصبية أو حتى تشنجات في العضلات. لحسن الحظ، إن إحدى أسهل الطرق التي يمكنك الاعتماد عليها لضمان حماية النظام العصبي وبقائه بحالة صحية هي تناول الأنواع الصحيحة من الأطعمة.

 

من خلال هذا المقال, نلقي نظرة عامة سريعة على العديد من العناصر الغذائية التي تلعب دورا رئيسيا في الحفاظ على سلامة جهازك العصبي ومقاومة التهاب الأعصاب.

العناصر الغذائية الحامية للجهاز العصبي

فيتامين ب 1 (الثيامين)

علاج التهاب الأعصاب
الخميرة لالتهاب الأعصاب

يمكن لنقص هذا الفيتامين أن يعطيك شعورا بوجود دبابيس وإبر في أصابع القدم, أو أن القدمين تحترق وخاصةً في الليل. من الأطعمة الجيدة التي تحتوي على فيتامين B1 هي لحوم البقر، والمأكولات البحرية، وخميرة البيرة، والفاصوليا، والبيض وبذور عباد الشمس.

فيتامين ب 6

إن نقص هذا الفيتامين يؤثر سلبيا على اتصالات الخلية العصبية. حيث أن اثنين من الناقلات العصبية الرئيسية، الدوبامين والسيروتونين، يعتمدان على فيتامين B6 لإنتاج الخلايا العصبية, مما يؤدي إلى الحماية من التهاب الأعصاب. ويعتبر الموز والبطاطا والبازلاء من المصادر الجيدة لهذا الفيتامين. بالإضافة إلى نخالة الأرز التي تحتوي على أحد أعلى مستويات مضادات الأكسدة التي تساعد على الوقاية من التدهور الذهني.

فيتامين ب 12

يؤدي نقص فيتامين ب12  إلى الشعور بوخز وتنميل في اليدين والقدمين. ومن الأطعمة الغنية بهذا الفيتامين هي المحار والسمك والبيض واللحوم ومنتجات الألبان حيث تعتبر من المصادر الرئيسية لفيتامين B12.

النحاس

كما هو الحال مع فيتامين B6، يعتبر وجود هذا العنصر ضروري لإنتاج الناقلات العصبية. والنقص الحاد في عنصر النحاس في النظام الغذائي قد يؤدي إلى منع تجدد خلايا الحبل الشوكي والفشل التدريجي للوظيفة العصبية. من أجل الحصول على كمية وفيرة من النحاس, ينصح بتناول الكبد والمحار والبرقوق واللفت والسبانخ الذي يحتوي على وفرة من مضادات الأكسدة لتعزيز الصحة العامة وإبطاء شيخوخة الدماغ والجهاز العصبي.وكذلك الخضراوات الورقية  الخضراء الداكنة والمكسرات.

الأطعمة الصحية العلاجية من أجل الوقاية من التهاب الأعصاب

 

الكاكاو 

تحتوي  على مضادات الأكسدة القوية التي تمنع حدوث الإجهاد التأكسدي الذي يمكن أن يؤدي إلى مرض الزهايمر والأمراض العصبية المماثلة مثل التهاب الأعصاب المزمن. كما أنها تحتوي على نسبة عالية من المغنيسيوم الذي يفيد في حماية الأعصاب من الالتهاب.

 

مصل الحليب 

وهو يعتبر غذاء ممتازا ذو تأثير مهدئ طبيعي, وغني بالأحماض الأمينية الأساسية

L-tryptophan  والتي لا يستطيع الجسم إنتاجها. وتكمن أهمية هذه الأحماض في أنها تساعد على إنتاج السيروتونين، وهو ناقل عصبي مهم, ونقصه يؤدي إلى الإصابة  بالاكتئاب.

 

الثوم

يحتوي على مضادات الأكسدة، كما يساعد في منع شيخوخة المخ ومنع العدوى مما يؤدي إلى الوقاية من التهاب الأعصاب.

فوائد الكافور
زيت الكافور لعلاج التهاب الأعصاب

 

لذا يجب أن نتناول من هذه الأطعمة بكثرة ونضيفها إلى نظام غذائنا المتبع, على أن يكون استهلاكها موزعا على مدار الأسبوع. وبهذا نستطيع أن نضمن سلامة جهازنا العصبي وتوفير الحماية والوقاية اللازمة ضد التهاب الأعصاب المزمن الذي يؤدي إلى الشعور بالألم الشديد والانزعاج. ومن أجل توفير تهدئة فورية لأعراض الالتهاب ينصح بعمل تدليك للمنطقة المصابة بزيت الكافور أو أي زيت عطري آخر. بالإضافة إلى ضرورة استشارة الطبيب المعالج في تحديد أنواع الأطعمة المناسبة للحالة الصحية والكميات الموصى بها علاجيا.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: