تقشير المنطقة الحساسة بأحماض الفواكه

تقشير المنطقة الحساسة بأحماض الفواكه، كثير من السيدات يعانون من اسمرار المنطقة الحساسة التي تشمل الأبطين وما بين الأفخاذ والتقشير بشكل عام هو إزالة الطبقة السطحية للبشرة الخارجية والتي تحتوي على تراكم الجراثيم والإفرازات وتكوين طبقة نظيفة وجديدة، وتحتوي فاعلية التقشير للمناطق الحساسة حسب تركيب الكريم المستخدم وأن التقشير بأحماض الفواكه هي مواد كيمائية لها تأثير قوي في تقشير الجلد ومن هنا سوف نتحدث عن تقشير المنطقة الحساسة بأحماض الفواكه والنصائح التي يمكن إتباعها لتجنب اسمرار المنطقة الحساسة.

تقشير المنطقة الحساسة بأحماض الفواكه

تقشير المنطقة الحساسة بأحماض الفواكه

تتكون أحماض الفواكه من مجموعة متنوعة المصادر ويجب استخدام المقشر في البداية بحظر وبكمية قليلة بعد التأكد من عدم تأثيره على الجلد وبعد التعود عليه زيادة الدهن ولا يمكن القيام به إذا كنت تتناول أي أدوية ويبطل حمض التقشير في الأشخاص الذين يتكبدون من الأمراض الجلدية والوحمات والصدفية وتتنوع مصادر تقشير أحماض الفواكه ما بين:

  • مستحضر من أحماض الفواكه لتقشير المنطقة الحساسة واستعادة لونها مثل حمض الجليكوليك بنسبة 10% أو 20% يدهن به علي المنطقة المصابة مع اللوز الحلو مع التدليك الدائري بلطف وتكرر مرة أسبوعيا.
  • حمض الساليسيوليك هو أحد أنواع الأحماض عديمة اللون والرائحة يمكن مسحة على الجلد وتكون المنطقة تم تنظيفها وتضع المادة على الجلد مرة او مرتين يوميا.
  • أحماض ألفا هيدروكسيد على تعزيز الخلايا وتتلاشي العيوب الجلد السطحي وتعمل علي منح الجلد مظهر رائع.
  • تنظيف البشرة جيدا ووضع كريمات مكونه من أحماض الفواكه لتهيئة البشرة ويضع المختص من الأحماض المناسبة وتركها لمدة تتراوح ما بين دقيقة ودقيقتين وبعد ذلك يوضع كريم مرطب بعد إزالة مقشر أحماض الفواكه وهي عبارة عن أحماض ذات جزيئات صغيرة ذائبة في الماء وفي حالة ترك هذه الأحماض على البشرة لمدة سبع دقائق أو أكثر فإنها تلحق أضرار كبيرة فقد تسبب في تحلل الجلد أو أحداث حروق كبيرة وذلك يعتمد على نوع الجلد ومن أحماض الفواكه حمض قصب السكر وما يسمي بحمض الجليكوليك.
  • حمض التفاح من أحماض الفواكه
  • حمض الساليسيليك الذي يزيل خلايا الجلد الميته التي تتراكم على الجلد ويخلص البشرة من التصبغات.
  • تحضر المنطقة المصابة بالتصبغ وبدهنها ببعض الكريمات التي تحتوي على الأحماض المذكورة بنسب متفاوتة وبعد ذلك تنظف البشرة بمحلول خاص ويتم عمل قناع يحتوي على جميع الأحماض المذكورة لكن بتركيز متباينة تختلف من نوع جلد إلى أخر ويترك القناع على الجلد لمدة تتراوح بين دقيقة إلى ثلاث دقائق لكن يجب عدم تعرض المنطقة للشمس بعد عملية التقشير تجنبا لحدوث حرق بالجلد.
تقشير المنطقة الحساسة بأحماض الفواكه
تقشير المنطقة الحساسة بأحماض الفواكه

النصائح التي يمكن إتباعها لتجنب اسمرار المنطقة الحساسة

  1. النظافة المستمرة وعدم استعمال صابون مهيج للجلد.
  2. التنشيف الجيد بمناديل ناعمة أو فوطة نظيفة بعد كل مره الدخول فيها إلى المرحاض.
  3. عدم تعرض المنطقة الحساسة للعرق أو الاحتكاك قدر الأماكن.
  4. عدم ارتداء بنطلونات جينز التي يتحلل لونها مع العرق.
  5. إستشارة الطبيب عن حدوث أي حساسية أو احمرار أو التهاب أو إفرازات غير عادية.
  6. لبس الملابس الداخلية القطنية الطبيعة الخام التي لا تحتوي على أي ألياف صناعية.
  7. إرتداء ملابس واسعه ومريحة أثناء رياضة الممشى أو ممارسة الرياضة عامة.
  8. إذا تصاحب ظهور اللون الداكن مع استعمال أي دواء التوقف استعمال هذا الدواء خصوصا مثل حبوب منع الحمل.

وفي ختام موضوعنا هذا يرجي على السيدات قراءة هذا الموضوع فيما يخص عن تقشير المنطقة الحساسة بأحماض الفواكه وإتباع النصائح ونتمنى الاستفادة من هذا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: